مقتل 5 عناصر من الجيش المصري في الجيزة

قتل 5 من عناصر الشرطة المصرية صباح اليوم خلال تواجدهم علي حاجز أمني في قرية أبو صير في الجيزة بعد هجوم مسلح من قبل جماعات إرهابية علي حاجز الأمني الذي تواجد فيه عناصر من الشرطة المصرية وأسفر الهجوم الأرهابي علي حاجة الشرطة المصرية مقتل  ضابط وأمين شرطة وثلاثة مجندين على نقطة ارتكاز أمني في البدرشين ويعتبر الهجوم الثاني لجماعات الأرهابي علي الحاجة الامني وكان قد سبق لهم خلال وقت سابق من الشهر الحالي مقتل 3 من عناصر الشرطة المصرية في منطقة الجيزة بعد هجوم بالأسحلة الخفيفة عليهم من قبل جماعات الأرهابية والتي تواصل أعمالها الأرهابية في مصر خلال الفترة الماضية بعد إعلان حالة الطوارئ من قبل الجيش المصري من أجل الرد علي جرائم التي ترتكبها جماعات الأرهابية بحق الجيش المصري والشرطة المصرية خلال الشهر الحالي في سيناء والجيزة.

وكشفت بعض المصادر الأعلامية المصري بأن الهجوم الأرهابي علي حاجز أمني لشرطة المصرية في الجيزة قد تم تنفيذه من قبل ثلاثة أشخاص مستقلين دراجة نارية وكانوا يحملون اسلحة خفيفة قد أطلقوا النار علي الشرطة المصرية التي كانت تتواجد علي حاجز الأمني وقد قتل خلال العملية خمسة من الشرطة المصرية وقد فرض الجيش المصري والشرطات المصرية طوقاً أمني من أجل البحث عن منفذي العملية في منطقة الجيزة وقاموا بعمليات تمشيط في المنطقة من أجل تعقب الجناة ولم تعلن أي جهة مسئوليتها عن العملية الأرهابية في منطقة الجيزة ومن المتوقع ان تعلن جماعات السلفية في سيناء مسئوليتها عن العملية وكانت الأيام الماضية قد شهدت تطوراً عسكرية في سيناء بعد مقتل 26 من عناصر الجيش المصري في هجوم من قبل تنظيم داعش علي أحد المواقع التي يتواجد فيها عناصر الجيش المصري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *