إعلان يوم غضب فلسطيني نصرة للمسجد الأقصي

آخر تحديث : الأربعاء 19 يوليو 2017 - 7:01 مساءً
إعلان يوم غضب فلسطيني نصرة للمسجد الأقصي

دعت حركة فتح للمشاركة في يوم غضب فلسطيني في القدس والضفة الغربية صباح اليوم نصرة للمسجد الأقصي ورفضاً لتصعيدات الأخير في الحرم القدسي الشريف من قبل جنود الأحتلال الأسرائيلي وكان أخرها نصب بوابات إلكترونية عند مداخل المسجد الأقصي من أجل دخول المصلين المسلمين وهذا ما رفضه اهل القدس واحتشد الألاف من الفلسطينين في أنحاء الضفة والقدس من أجل النصرة للمسجد الأقصي وفي مدينة القدس احتشدوا أمام مسجد الأقصي وتم منع المصورين من الدخول إلي البلدة القديمة من جهة باب الأسباط وتم الأعتداء علي مصورين والمحتشدين من قبل جنود الأحتلال وتم مهاجمتهم عقب صلاة الظهر بالقنابل الصوتية الحارقة وقنابل الغاز المسيلة للدموع والعيارات النارية وهتف المصليين بالعدوان الأسرائيلي علي مسجد الأقصي وطالبوا الفصائل الفلسطيني بالأنتقام لما يحدث في المسجد الأقصي بالانتهاكات ضد المصليين وخاصة النساء وتم نقل العديد من الأصابات إلي المستشفي وتم اعتقال إثنين من المصلين في المسجد الأقصي.

وانطلق في غزة مسيرة حاشدة دعت لها الفصائل الفلسطيني أمام مقر الصليب الأحمر حتي الوصول إلي مقر الأمم المتحدة وسط شعارات تندد بما يحدث في المسجد الأقصي وكان قد أصيب بالأمس خطيب المسجد الأقصي عكرمة صبري في ظل المواجهات الليلية التي أصيب فيها العشرات من أهالي القدس وكان المسجد الأقصي قد شهد توتر منذ صباح يوم الجمعة بعد إعلان الأحتلال الأسرائيلي منع الأذان في المسجد الأقصي وكان قد قتل جندين للأحتلال الأسرائيلي بعد إطلاق النار من قبل ثلاثة فلسطيني استشهدوا في إطلاق نار في القدس وفرض الأحتلال أجهزة مراقبة من أجل كشف معادن علي بوابات المسجد الأقصي والذي تم رفضه من قبل المقدسيين ودعي الشيخ صبري الفلسطينين إلي تلبية دعوات النفير للمسجد الأقصي من أجل رفع البوابات الألكترونية والتي تمنع دخول المصلين المسلمين إلي المسجد الأقصي .

2017-07-19 2017-07-19
Mohammed